أقوال وخواطر عن الحنين

الموضوع في 'منتدى حائل العام' بواسطة عـايـشـة, بتاريخ ‏8 أغسطس 2018.

مشاركة هذه الصفحة

  1. عـايـشـة

    عـايـشـة عـضـو

    إنضم إلينا في:
    ‏7 يونيو 2016
    المشاركات:
    9
    الإعجابات المتلقاة:
    0
    الحنين يعني الشعور الجياش تجاه شخص معين أو شئ معين، فالكثير منا لا يستطيع أن يعبر عن حنينه تجاه الآخرين، لأن الحنين يكون في الوجدان، حيث يرتبط دائما بالحب والصدق، ولا يختلف كثيرا عن الاشتياق، فالحنين يكون للأشخاص والأشياء، فقد تحن إلى أيام وذكريات بداخلك .


    وهناك أقوال عن الحنين، تصف ذلك الشعور، والتي نقدمها في هذا المقال .
    أقوال وخواطر عن الحنين


    احن إلى ضحك الأطفال حين كنت صغيرا لا احمل هماً ولا أبالي لما يفعله السفهاء.
    كم احن لتلك النظرات التي كانت تأسرني في بحر من الحبوالحنان .
    احن إلى الطرقات التي طالما تمشيت وضربت أحجارها بقدمي كم تحملتي سخافات الأطفال كم قدتني إلى نهايات الأمان كم كان لنا ذكريات تحت أوراق شجرتك المسنه كم وكم من مشاعر يا ليتها تعود يوماً
    أحن إلى نفسي حينما كنت صفحة بيضاء فهل يا نفسي حنيتي إلي.
    يا صاحبات الماضي يا أصحاب الماضي هيا بنا نعود يوماً إلى ذكريات الماضي نعيش ونلعب ونعود لأيام كنا فيها مجرد صغار لا يعلمون من الدنيا إلا لعب وضحك.
    يا دميتي التي تراكم عليها تراب الأيام والزمن كم كنا أصدقاء كم كنت ألعب معك وأناجيك ولا يغمض لي جفن إلا وانت بجابي أعتذر منك فلم أعد الطفلة الصغيرة ولكني كم أحن أن أبيت بجوارك.
    أحلم بك يا حب العمر كل ليلة فحينما أحن إلى رؤياك أنام وأحلم على أمل اللقاء.
    حينما أشتاق وأحن إليك أتي بكل كلماتك التي حفرت بداخل عقلي أسترجعها وأسرح واشعر إنك بجواري.
    اشتقت إلى كلمات كانت هي كل حياتي كانت تجعل من وجهي مشرق كانت تجعل من قلبي يخفق كانت تجعل من جسدي يرتعش فهل ستعود يوماً.
    دبت واكتفيت من الاشتياق والحنين فهل ستعود يوماً أم سأكمل طريق الذوبان حتى أنهار وتنتهي حياتي التي طالما تعلقت بك التي طالما اشتاقت لك ولم ترحمها.
    عودي يا أيام الحب لا أعلم كيف وصلنا لتلك الحالة بعد ما كنا أجمل الأحباب.
    حينما تشعر أن كل وجوة من حولك هو وجه شخص واحد فأعلم إنك أحببت فتلك هي حالي فهل تبالي بحالي.
    الحب لا يعترف بالمسافات ولا بالبعاد فكلما بعدت المسافات تقربت القلوب وشعرت بالمحبوب فلا تتحجج بالبعاد وعد إلى قلب ذاب شوقاً لرؤياك.
    لم أحب غيرك ولن أحب غيرك ولم أحن إلا لسواك.
    أتحن إلي كما أحن إليك أم أن الأيام أخذتك في طريق النسيان.
    لم تكن دموعي وأشواقي هباء تذروه الرياح بل هي حنين وحب أحببتك وكفى بالحب معذبي.
    اشتقت إلى هواك إلى أنفاسك إلى نظراتك إلى لمساتك عد ولا تكترث لتفاهات الأمور.
     

مشاركة هذه الصفحة